قريب هو الرب من المنكسري القلوب،ويخلص المنسحقي الروح ( مز 34 : 18)

الكتاب المقدس
  • اقرأ
  • ابدأ الآن في استخدام "كتابك الشخصي" الذي يساعدك على دراسة الكلمة بطريقة مبسطة و شيقة.
أشترك معنا ليصلك الجديد لدينا
   
خريطه البرامج
كلام فى المليان
لو استطعنا أن نجوع فسيتمكن الله من أن يقدسنا وبالتالي يمكنه أن يجمع أجزاء حياتنا المنهدمة ولكن جوعنا هو المفتاح. فيجب أن نصلي " يارب أشعل في نيران الجوع".
رأى المسيح اليوم المزيد
يعتبر نفسه أقل من سائر الرسل قال المعترض: »الذي يقرأ رسالتي كورنثوس يكتشف أن بولس يعتبر نفسه أقل من سائر الرسل. ويظهر صراحة من كلامه أنه لم يكتب بوحي الروح القدس. وكأمثلة نقتبس من الرسالتين بعض أقواله. جاء في 1كورنثوس 10:7 و12 و25 »وأما المتزوّجون فأوصيهم لا أنا بل الرب.. وأما الباقون فأقول لهم أنا لا الرب.. وأما العذارى فليس عندي أمر من الرب فيهنّ، ولكني أعطي رأياً كمن رحمه الرب أن يكون أميناً«. وجاء في 2كورنثوس 17:11»الذي أتكلم به لست أتكلم به حسب الرب، بل كأنه في غباوة «. وجاء في 2 كورنثوس 11:1 »قد صرتُ غبياً وأنتم ألزمتموني وللرد نقول: (1) قوله في 1كورنثوس 10:7 »المتزوّجون أوصيهم لا أنا بل الرب: أن لا تفارق المرأة رجلها«. فالمؤمنون في كورنثوس استفهموا من الرسول عن مسألة انفصال أحد الزوجين، فأخبرهم أن المسيح حكم في هذه المسألة حكماً صريحاً (كما في متى 32:5و3:19-9 ومرقس 10:2-12 ولوقا 18:16). فليس قصد الرسول أن يفرّق ويميّز بين ما علّمه المسيح بفمه وهو على الأرض، وبين ما ألهمه الروح القدس، بل قصد أن المسيح سبق فحكم في هذه المسألة، بحيث إذا زاد شيئاً كان تحصيل حاصل. ومقتضى أمر المسيح هو أنه لا يجوز للرجل أن يترك امرأته، ولا للمرأة أن تترك زوجها. فرباط الزيجة لا ينفك إلا بزنى أحد الزوجين. وقول الرسول بولس، لا يعني (كما ادّعى الكفرة) أن بولس كان لا يرى نفسه ملهَماً. وقد وردت آيات كثيرة قال فيها إن الله هو الذي كان ينطق عن لسانه وأوحى إليه بأسرار المسيح.(2) أما قوله في 1كورنثوس 12:7 »وأما الباقون فأقول لهم أنا لا الرب: إن كان أخٌ له امرأة (غير مؤمنة وهي ترضى أن تسكن معه فلا يتركها«. فقوله »أنا لا الرب« معناه أن المسيح لم يتكلم في مسألة معاشرة المرأة الغير مؤمنة للمؤمن، ولم يُدوَّن شيء بخصوصها في الكتب الإلهية قبل الآن. أما في مسألة الطلاق التي تقدَّم ذكرها فقد سبق أن حكم فيها المسيح، ودُوِّنت أحكامه في الأناجيل. أما مسألة إذا كان أحد الزوجين غير مؤمن، فتكلم فيها الرسول بولس بصفة أنه من الرسل الذين لا يتكلمون إلا بإلهام الروح القدس، وبرهان ذلك قوله في آية 40 إن كلامه صادر عن روح الله، فلا يُعقل أنه يعارض نفسه بنفسه، بأن يقول إن كلامه وحي وغير وحي في آنٍ واحد. وقِس على ذلك في آية 25 »وأما العذارى فليس عندي أمر من الرب فيهنّ، ولكني أعطي رأياً كمن رحمه الرب أن يكون أميناً«. فقوله »ليس عندي أمر من الرب« يعني أنه لم يرد أمرٌ صريح في كتاب الله بخصوص هذه المسألة. ولكنه قال فيها كلام رجلٍ أمين افتداه المسيح برحمته ونعمته. أما قوله في آية 40 »أظن أني أنا أيضاً عندي روح الله« فالكلمة اليونانية المترجمة »أظن« تفيد اليقين، إذ لا يجوز أن يكون مرتاباً في أن روح الله هو الذي كان ينطق على لسانه، فكيف يكون مرتاباً وهو يسنّ قوانين يسير بموجبها المؤمنون؟ وإنما قال بالظن وأراد اليقين، تواضعاً منه.(3) أما قوله في 1كورنثوس 25:7 »وأما العذارى فليس عندي أمرٌ من الرب فيهنّ، ولكني أعطي رأياً كمن رحمه الرب أن يكون أميناً« فقد ظن البعض أنه يفيد أن بولس ينكر أنه كتب هذا الفصل بالوحي. ولكن يجب أن لا ننسى أن الرسول ليس غرضه هنا أن يثبت أو ينفي كونه يتكلم بالوحي، فقوله هذا لا يفيد أنه تكلم هنا بغير قيادة الوحي. فالوحي معناه أن الكاتب يتلقَّى إرشاداً من الله، أو كما يقول بطرس عن كتبة الأسفار إنهم كانوا مسوقين من الله (2بطرس 21:1). ولا يخفى أن رسائل بولس تتضمن مواضيع شتى لم يُشِر إليها المسيح، وهذا مطابق لكلام المسيح نفسه (يوحنا 12:16و13) فرسائل بولس تضع أمامنا تعاليم الإنجيل الجوهرية الخاصة بالكنيسة، وتتضمن أيضاً كثيراً من الحوادث التاريخية، وتصوّر لنا عواطف الرسول نفسه وإحساساته. وتتضمن أيضاً إشارات مخصوصة وتحيات أخوية، كما وردت بها أيضاً نصائح طبية، وطلب خدمات خاصة. ولا يمكن أن يُقال إن كل ما كتبه بولس متساوٍ في أهميته روحياً. ولكن هذا لا ينفي أن كله لازم ومفيد لنا، وكله أيضاً موحى به من الله، وكانت مشيئته أن يكتب بولس كما كتب.إن ما كتبه بولس في 1كورنثوس 25:7 فهو رأيه الشخصي، وهو في الوقت نفسه من وحي الروح القدس إليه، فكتب بهذا الأسلوب عينه. وكانت مشيئة الله أن يعطي في هذه القضية المطروحة أمامنا تعليماً للكنيسة لا في صيغة الأمر، بل في أسلوب نصيحة على لسان الرسول لكنيسة كورنثوس، كمبدأ لمن شاء اتِّباعه. وعند قراءة 1كورنثوس 7 يجب أن نتذكر الضيق الذي كان واقعاً على تلك الكنيسة (انظر 1كورنثوس 26:4) فلا نستغرب ورود كلام الروح القدس للكورنثيين في أسلوب النصيحة مع تركه الحرية لهم في تلك القضية بسبب ذلك الضيق. وعليه لا يمكن الادّعاء بأن تصريحات بولس في هذا الفصل تنفي أنه كان موحَى إليه في ما كتبه.(4) أما قوله في 2كورنثوس 17:11 »الذي أتكلم به لست أتكلم به بحسب الرب، بل كأنه في غباوة، في جسارة الافتخار هذه«. فيعني أنه التزم أن يخرج عن مثال الرب الذي كان قدوةً كاملة في التواضع والوداعة، لتبرئة نفسه من افتراء أعدائه. ومع ذلك فكلامه ليس مخالفاً لمثال المسيح، لأنه لم تكن غايته الافتخار، بل تأييد الحق.(5) أما قوله في 2كورنثوس 11:12فيقصد بولس أن الافتخار ليس من صفات العاقل الحليم. ولكن لما كانت الضرورات تبيح المحظورات، فقد افتخر بولس بنفسه، لأن بعض أعدائه في كورنثوس حاولوا صدّ المؤمنين عن الحق، فأخبرهم الرسول أن الله هو الذي أعلن له الوحي الإلهي، وأنه قاسى الضيقات والاضطهادات والشدائد حباً في المسيح، وأنه صنع بينهم آيات وعجائب وقوات، وأنه رسول. وقال لهم في آية 6 »إن أردتُ أن أفتخر لا أكون غبياً« لأن المقصود دحض افتراء المفترين وتثبيت المؤمنين في الحق. فكيف لا يرى نفسه مُلهَماً في كل وقت، وهو يقول: »إني فعلتُ الآيات والمعجزات ولست أقل من أعظم الرسل«؟
قصص قصيرة المزيد
النمر كاسر الوعد سمعت الغزالة صوت استغاثة يدوى فى الغابة.اسرعت الغزالة لكى ترى من الذى يصرخ فوجدت نمرا منبطحا على الارض وقد سقطت شجرة كبيرة على ظهرهما الذى فعل بك ايها النمر؟كنت اسير فى الغابة وفجاة سقطت على الشجرةمتى حدث هذا؟ منذ الصباحماذا تريد؟ انقذينى.انه ليس وقت للحوار .انى اموت.انقذينى كيف انقذك وانت مفترس؟ اعدك اننى سأكافئك,ولن افترسك انا اعلم وعود النمور الكاذبة اننى اذا ما وعدت لن اكسر وعدى الح النمر عليه واكد للغزالة انه سيكافئه ولن يؤذيه.اخدت الغزالة تدحرج الشجرة حتى خلص النمر من تحتهاتطلع النمر بنظرات قاسية نحو الغزالة واستعد ليفترسها ماذا تفعل ايها النمر؟هل نسيت وعدك؟ هل انفذ وعدى وانا منذ الصباح لم أكل شيئا؟انك وجبة شهيةلكنك وعدتنى ويلزم ان تفى بالوعد لا يلزمنى ان استجيب لنداء معدتى انى جائعتعالى نحتكم الى قاض عادل ومحنك.بجوارنا حية حكيمة لنذهب معاونحتكم لهاذهب الاثنان الى الحية واذ رويا لها ما حدث قالت لهما:انى فى حيرة .فان الغزالة امينة وقد انقذتك ايها النمر .انت وعدتويلزمك ان تفى بالوعد.لكن كيف لا اسمع الى صرخات معدةالنمر يا ايتها الغزالة .فان النمر جائع ويشتهى وجبة شهيةاين يجدها وها انت اشهى وجبة للنمر؟الان لكى اكون عادلة فى حكمى هلما معى الى الموقع لارى بنفسى ماحدث عندئذ استطيع ان اقدم حكماصائبا اخذت الحية النمر والغزالة وعادا الى الموقعانبطح النمر على الارض ودحرجت الغزالة الشجرة عليه وصار النمر يصرخ طالبا الاستغاثةطلبت الحية من الغزالة ان تقوم بدورها كما فعلت قبلا عندئذ قالت الغزالة"الان قد عاد الحال الى ما كان عليه الان عملت ان النمر لا يفى بوعده"ثم تركت الغزالة الحية تتحدث مع النمر وهربتتطلعت القاضية الى النمر وقالت له"ليس فى استطاعى ان ادحرج الشجرةلتبق تحت الشجرة مادمت لاتفى بوعدك.لا تحد بك يا ايها الامين فى وعدك.هب لىان اكون امينة معك وصادقة مع نفسى ومع اخوتى .لاسمع صوتك الالهى"كنت امينا فى القليل فأقيمك على الكثير"
نهاية سيرتهم المزيد
روبرت بويل (1627-1691) بالإضافة إلى كون روبرت بويل رائد الكيمياء الحديثة، ساهم ايضا كثيرا في تقدم التفكير العلمي. ومن جملة اكتشافات بويل الشهيرة، نذكر مثلا، جهوده بشأن علاقة ضغط الغازات بحجمها، والتي لا تزال تعرف في ايامنا بقانون بويل. لم ير روبرت بويل اي تضارب بين العلم وايمانه المسيحي. وقد ألّف بعض الكتب الدينية التي ضمّنها مجموعة من التأملات الروحية التي فيها انطلق من عالم الطبيعة لتوضيح حقائق مسيحية. كان ايمان بويل قويا بيسوع المسيح مخلّصه وربه. وهكذا ذكر في كتاباته عن (آلام المسيح، وموته، وقيامته، وصعوده، وعن كل تلك الاعمال المدهشة التي صنعها ابان وجوده على الارض، بهدف التاكيد للجنس البشري بانه إله وانسان في آن) .
طلبات الصلاة أضف طلبة صلاة
إيرينى سوريال
1984-06-22 00:00:00
gerges
1991-06-10 00:00:00
alfy michelle
1985-06-29 00:00:00
samoul monir
1996-06-01 00:00:00
رفعت ابراهيم
1975-06-16 00:00:00
jlm
1991-06-02 00:00:00
رامى فرنسيس عزيز
1983-06-01 00:00:00
ريمون عيد
1989-06-10 00:00:00
رائد مجدى
1988-06-22 00:00:00
veta
1986-06-10 00:00:00
فكرى
1967-06-30 00:00:00
George Philip
1974-06-16 00:00:00
ايراهيم صبحي
1971-06-01 00:00:00
ملاك ميمو
1989-06-05 00:00:00
روماني فايز
1985-06-30 00:00:00
عماد كرم سليمان
1980-06-18 00:00:00
ahmed
1973-06-03 00:00:00
shady ashraf kamel
1987-06-12 00:00:00
loura
1964-06-29 00:00:00
الامير أقلاديوس جرجس
1982-06-10 00:00:00
مونيكا
1994-06-18 00:00:00
mario
1989-06-21 00:00:00
kieko
1987-06-27 00:00:00
ميرى رؤوف
1991-06-13 00:00:00
رووف ذكري مكاري
1970-06-11 00:00:00