أبناً ولكن

يمكنك أن تكون أبنا لله ولكنك لا تحظي بإحسانه، تماماً كما أن يحدث مع الطفل الذي يعصي والده – ومع هذا كله لا يتركه الأب بل يظل يحبه.
Scroll